طب Daily

الوقاية من مرض السكري

flat lay, food, salad-2583212.jpg

ما هو مرض السكري من النوع الثاني؟

إذا كنت مصابًا بمرض السكري، يعني ذلك أن مستويات السكر في الدم لديك مرتفعة جدًا. يحدث هذا في مرض السكري من النوع الثاني لأن جسمك لا ينتج ما يكفي من الأنسولين، أو لأنه لا يستخدم الأنسولين بشكل جيد (وهذا ما يسمى مقاومة الأنسولين). إذا كنت معرضًا لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2، فقد تتمكن من منع حدوثه أو تأخيره.

من هو المعرض لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2؟

العديد من الناس معرضون لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2. تعتمد فرص إصابتك به على مجموعة من عوامل الخطر مثل جيناتك وأسلوب حياتك. تشمل عوامل الخطر ما يلي:

  • الإصابة بما يعرف بمقدمات مرض السكري، مما يعني أن مستويات السكر في الدم لديك أعلى من المعدل الطبيعي ولكنها ليست عالية بما يكفي لتسمى مرض السكري
  • زيادة الوزن أو الإصابة بالسمنة
  • أن يكون عمرك 45 عامًا أو أكبر
  • تاريخ عائلي لمرض السكري
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم
  • وجود مستوى منخفض من البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL) أو ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية
  • تاريخ من مرض السكري أثناء الحمل
  • نمط حياة غير نشط
  • تاريخ من أمراض القلب أو السكتة الدماغية
  • الإصابة بالاكتئاب
  • وجود متلازمة المبيض المتعدد التكيسات (PCOS)
  • الإصابة بمتلازمة الشواك الأسود، وهي حالة جلدية يصبح فيها الجلد داكنًا وسميكًا، خاصة حول الرقبة أو الإبطين
  • التدخين

كيف يمكنني منع أو تأخير الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني؟

إذا كنت معرضًا لخطر الإصابة بمرض السكري، فقد تتمكن من منع الإصابة به أو تأخيره. تتضمن معظم الأشياء التي عليك القيام بها اتباع أسلوب حياة أكثر صحة. لذا، إذا قمت بإجراء هذه التغييرات، فسوف تحصل على فوائد صحية أخرى أيضًا. قد تقلل من خطر الإصابة بأمراض أخرى، ومن المحتمل أن تشعر بتحسن وتتمتع بمزيد من الطاقة. التغييرات هي:

  • فقدان الوزن والحفاظ عليه. يعد التحكم في الوزن جزءًا مهمًا من الوقاية من مرض السكري. قد تتمكن من الوقاية من مرض السكري أو تأخيره عن طريق خسارة 5 إلى 10% من وزنك الحالي. على سبيل المثال، إذا كان وزنك 200 رطل، فسيكون هدفك هو خسارة ما بين 10 إلى 20 رطلاً. وبمجرد أن تفقد الوزن، فمن المهم ألا تستعيده مرة أخرى.
  • اتباع خطة الأكل الصحي. من المهم تقليل كمية السعرات الحرارية التي تتناولها وتشربها كل يوم، حتى تتمكن من إنقاص وزنك والحفاظ عليه. للقيام بذلك، يجب أن يتضمن نظامك الغذائي كميات أقل من الدهون والسكر. يجب عليك أيضًا تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة من كل مجموعة غذائية، بما في ذلك الكثير من الحبوب الكاملة والفواكه والخضروات. من الجيد أيضًا الحد من اللحوم الحمراء وتجنب اللحوم المصنعة.
  • احرص على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام. ممارسة الرياضة لها فوائد صحية عديدة، بما في ذلك مساعدتك على فقدان الوزن وخفض مستويات السكر في الدم، ومن المعروف أن كليهما يقللان من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. حاول ممارسة النشاط البدني لمدة 30 دقيقة على الأقل 5 أيام في الأسبوع. إذا لم تكن نشطًا، فتحدث مع أخصائي الرعاية الصحية الخاص بك لمعرفة أنواع التمارين الأفضل بالنسبة لك. يمكنك البدء ببطء والعمل على تحقيق أهداف واقعية.
  • الإقلاع عن التدخين. يمكن أن يزيد التدخين من مقاومة خلايا الجسم للأنسولين، مما قد يؤدي إلى الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. إذا كنت تدخن بالفعل، فحاول الإقلاع عن التدخين.
  • تحدث إلى طبيبك لمعرفة ما إذا كان هناك أي شيء آخر يمكنك القيام به للوقاية من مرض السكري من النوع 2. إذا كنت معرضًا لمعدل خطر مرتفع، فقد يقترح عليك الطبيب أن تتناول أحد أدوية مرض السكري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Optimized by Optimole